بن العميد



قصتنا

في عام 1973ابتدأ بن العميد أولى خطواته بافتتاح متجر صغير؛ عمل من خلاله بحماس ممزوج بخبرة عالية على تحقيق رسالته التي وضعها لنفسه وهي تقديم فنجان قهوة بمذاق فريد لا يقاوم؛ الأمر الذي ساعده يوماً بعد يوم على بناء قاعدة صلبة لعلامة تجارية ذات جودة عالية على المستوى المحليّ والإقليمي؛ ومكّنه من بناء جسور الثقة ما بينه وبين عملائه بمنحهم على الدوام القهوة المميّزة التي يفضلون؛ ليصبح بن العميد  بذلك علامة تجارية مرادفة للطعم الأصيل والجودة العالية لدى الجميع.

تلف مناطق العالم، ثم إخضاعه لعمليات فحص دقيقة في مختبرات الجودة الخاصة به؛ ثم الانتقال إلى مرحلة إعداد مزيج فريد من أجود أنواع القهوة؛ يتبعه التحميص وفق أعلى المعايير العالمية؛ وانتهاءً بتعبئة القهوة المطحونة مباشرة بعد الطحن باستخدام أحدث الآلات وأكثرها تطوراً؛ لضمان الحفاظ على النكهة المميّزة لقهوة بن العميد وجودتها في كلّ فنجان.

أداء في العمليات الإنتاجية المتخصّصة، حيث يتم الإشراف على كافة العمليات المتعلقة بجودة التحميص والطحن من قبل فريق مختص بالجودة؛ ليفتح الباب بذلك على مصراعيْه لمحبّي القهوة في كل مكان في العالم؛ ليحصلوا على قهوتهم المفضلة من بن العميد المتوفرة في عدد كبير من المدن حول العالم.

بها، والتي تدفعه إلى كسب ثقة عملائه باستمرار، وضمان تمتّعهم بالمذاق الحقيقي لقهوة رائعة من الرشفة الأولى وحتى آخر رشفة.